أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط
  • الحزب الحاكم في المكسيك يختار مرشحة للرئاسة
    الثلاثاء, 07 فبراير 2012

    مكسيكو سيتي – رويترز - اختار الناخبون في حزب العمل الوطني الحاكم في المكسيك امرأة لتكون مرشحة الحزب في انتخابات الرئاسة التي تجرى في أول تموز (يوليو) المقبل، وذلك للمرة الأولى من نوعها.

    وألقى الناخبون بثقلهم وراء وزيرة التعليم السابقة وزعيمة الحزب في الكونغرس سابقاً جوسيفينا فاسكويز موتا، متفوقة بذلك على ايرنستو كورديرو وهو حليف وثيق للرئيس فيليبي كالديرون.

    وأعلن خوسيه ايسبينا الذي نظم التصويت أن فاسكويز موتا تقدمت بعد حصولها على 55 في المئة من الأصوات بعد فرز 87 في المئة من الأصوات وهي أكبر من النسبة التي تضمن لها ترشيح الحزب.

    وحل كورديرو في المركز الثاني بحصوله على 38 في المئة.

    وتظهر استطلاعات الرأي أن فاسكويز موتا تمثل أفضل فرصة لحزب العمل الوطني الحاكم أمام انريكي بينا نيتو من الحزب الثوري التأسيسي الذي حكم المكسيك معظم القرن الماضي ولكنها تأتي خلفه بفارق 20 نقطة مئوية.

أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط

اضف تعليق

بريدك الإلكتروني لن يظهر علناً احتراماً للخصوصية