أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط
  • 7 قتلى بزلزال على شواطئ الفيليبين وآلاف نزحوا بعد فيضانات في أستراليا
    الثلاثاء, 07 فبراير 2012

    مانيلا، كانبيرا - رويترز - هزّ زلزال بقوة 6.7 درجات على مقياس ريختر جزيرة نيغروس وسط الفيليبين أمس، ما أسفر عن مقتل سبعة اشخاص على الأقل بينهم طفلان، واضطرت السلطات الى إغلاق المكاتب الحكومية والمدارس بعد 40 تابعاً على الأقل. وحدد مركز الزلزال الذي بلغت قوته 6,7 درجات على مقياس ريختر، على بعد خمسة كيلومترات من شاطئ بلدة تاياسان، وعلى عمق 20 كيلومتراً، ما دمر أكواخاً على الشاطئ، وعرّض طرقاً وجسوراً ومنازل لتصدعات، فيما أمكن استخدام الطرق الرئيسة. وأظهرت لقطات تلفزيونية أناساً يهرعون للخروج من مبانٍ، وسكاناً يجتمعون في أماكن مفتوحة وتلاميذ مدارس مذعورين.

    وفي استراليا، اضطر آلاف السكان للنزوح من ديارهم بسبب الفيضانات التي ارتفعت إلى مستويات قياسية في بعض المناطق وأدت الى سقوط قتيل، مع تحذير السلطات من أخطار فيضان أكثر من عشرة أنهار في ولايتي كوينزلاند ونيو ساوث ويلز، حيث انقطع عشرات الآلاف من السكان عن العالم الخارجي، واضطر بعضهم الى مصارعة ثعابين قاتلة سعياً الى بلوغ أراضٍ جافة.

    ولم تتأثر صناعة الفحم الاسترالية التي تتركز في ولايتي كوينزلاند ونيو ساوث ويلز بصورة كبيرة، ما هدأ المخاوف من تكرار الفيضانات المروعة التي حصلت العام الماضي وتسببت في ارتفاع الأسعار العالمية للفحم. لكن يتوقع أن تؤثر الأمطار الغزيرة في الزراعة في المنطقة، خصوصاً محاصيل القطن وقصب السكر وفول الصويا والذرة التي يتوقع ان تخسر مئات الآلاف من الدولارات. وأعلنت الشرطة إجلاء حوالى 2500 شخص من بلدة سانت جورج في ولاية كوينزيلاند، حيث يتوقع أن يصل منسوب الفيضانات إلى 14 متراً أو أعلى من ذلك. وقالت آنا بلاي، رئيسة وزراء ولاية كوينزلاند: «نسمع من الناس الذين تعيش عائلاتهم في المنطقة منذ مئة سنة أو أكثر انهم لم يروا المياه في منازلهم ابداً، فيما وصلت الآن إلى أسطح المنازل»، علماً ان مكتب الأرصاد الجوية الاسترالي توقع أن تستمر الفيضانات أسابيع في بعض المناطق.

أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط

اضف تعليق

بريدك الإلكتروني لن يظهر علناً احتراماً للخصوصية