أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط
  • رشق حجارة وإعتقالات في باحة المسجد الأقصى
    الأحد, 19 فبراير 2012

    القدس المحتلة - ا ف ب - أعلنت الشرطة الإسرائيلية أنها إعتقلت ثلاثة فلسطينيين في باحة المسجد الأقصى في البلدة القديمة للقدس بعد تعرض سياح لرشق بالحجارة.

    وقال الناطق بإسم الشرطة "ميكي روزنفلد" أن "سياحاً وضباطاً في الشرطة رُشقوا بالحجارة وقامت الشرطة بتوقيف ثلاثة اشخاص يشتبه بأنهم قاموا برشق الحجارة". ولم يوضح روزنفلد سبب رشق الحجارة الذي لم يؤد إلى إصابات.

    وكانت الشرطة الاسرائيلية منعت الأحد متطرفين من اليمين الإسرائيلي من دخول باحة المسجد الأقصى استجابة لدعوة إلى إقتحامه، وذلك تحسباً لمواجهات مع الفلسطينيين.

    وكان زعيم الجناح المتطرف في حزب الليكود "موشي فيغلين"، وهو من مستوطني الضفة الغربية وحصل على ربع الأصوات خلال الإقتراع الأخير في الليكود أمام رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو، أنه ينوي "التوجه إلى باحة الأقصى كما يفعل كل شهر منذ سنوات مع عشرات من أنصاره".

    وكانت سابقاً قد تسببت زيارة قام بها ارييل شارون زعيم المعارضة آنذاك، الى تلك الباحة في إندلاع الإنتفاضة الثانية في 28 ايلول (سبتمبر) من العام 2000.

أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط

اضف تعليق

بريدك الإلكتروني لن يظهر علناً احتراماً للخصوصية