أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط
  • إضراب معلمي الأردن يدخل يومه الـ14 على التوالي
    الأحد, 19 فبراير 2012

    عمان - ا ف ب - يواصل المعلمون في الاردن ولليوم الرابع عشر على التوالي إضراباً عاماً، للمطالبة برفع علاوة المهنة.

    وقال "حسن المومني" المتحدث بإسم "اللجنة الوطنية لنقابة المعلمين الاردنيين" أن "الإضراب مستمر لليوم الـ14 على التوالي ونسبته في كل مدارس المملكة بلغت تقريبا 85 بالمئة بشكل عام".

    وأضاف أن "اللجنة رفضت عرضاً بصرف 5،12 بالمئة من العلاوة العام الحالي وصرف 5،17 بالمئة العام المقبل". وأشار إلى أن "اللجنة سبق وأن إقترحت على مجلس النواب أن يتم صرف 15 بالمئة هذا العام و15 بالمئة تصرف بداية العام القادم بأثر رجعي لكن الحكومة لم توافق".

    وأوضح المومني أن "اللجنة الوطنية لنقابة المعلمين ستعقد إجتماعاً اليوم لبحث الموضوع"، معرباً عن "تفاؤله بإمكانية التوصل إلى حل لهذه الازمة".

    وكان المعلمون قد بدأوا اضراباً مفتوحاً عن التدريس في المدارس الحكومية إعتباراً من السادس من شباط (فبراير) الحالي مع بدء الفصل الدراسي الثاني احتجاجاً على قرار الحكومة منحهم العلاوة بمقدار 70 بالمئة على أن يصار الى إكمال المتبقى منها على مدار ثلاثة أعوام مقبلة بمعدل عشرة بالمئة سنوياً.

    وكان المعلمون يطالبون بصرف علاوة المهنة كاملة 100 بالمئة.

    ودعت "اللجنة الوطنية لنقابة المعلمين" أولياء أمور التلامذة إلى "تقديم الدعم والمؤازرة ومشاركة المعلمين حراكهم وعدم إرسال أبنائهم الى المدارس وذلك حفاظاً على سلامتهم"، مؤكدة أنها ستقوم "بتعويض الطلبة كل ما فاتهم".

    وقدر المومني عدد المعلمين المضربين بـ"حوالى 90 ألف معلم من أصل 120 ألف معلم".

    وكان وزير التربية والتعليم الاردني "عيد الدحيات" قد دعا "المعلمين إلى العودة الى مدارسهم وانهاء الاضراب". وأضاف أن "القضية مالية وهذا ما تستطيع الموازنة العامة دفعه"، مشيراً إلى أن "المبلغ الاجمالي الـ 30 بالمئة يبلغ 75 مليون دينار (اكثر من 105 مليون دولار)". وأوضح "لو كان هناك مبلغ الـ 75 مليون لن نبخل على معلمي الأردن الذين يستحقون أكثر من ذلك بكثير".

    يذكر أنه في المملكة حوالى 3370 مدرسة حكومية فيما يبلغ عدد الطلبة 1,4 مليون طالب وطالبة.

أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط

اضف تعليق

بريدك الإلكتروني لن يظهر علناً احتراماً للخصوصية