أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط
  • ثلاثة قتلى في انفجار بقاعدة عسكرية يمنية والقاء اللوم على القاعدة
    السبت, 03 مارس 2012

    صنعاء - رويترز - اعلنت وزارة الدفاع اليمنية ان اثنين من المتشددين قادا سيارة محملة بالمتفجرات الى قاعدة للجيش اليمني في جنوب البلاد اليوم السبت مما اسفر عن مقتلهما الى جانب جندي.

    وقالت الوزارة على موقعها الالكتروني ان الهجوم استهدف ثكنات قوات الحرس الجمهوري في محافظة البيضاء عند الفجر. وانحت باللائمة في الانفجار على تنظيم القاعدة في جزيرة العرب.

    وقال موقع الكتروني مقرب من اللواء علي محسن الاحمر الذي انشق عن الرئيس السابق علي عبد الله صالح في الايام الأولى من الانتفاضة الشعبية ضد صالح العام الماضي ان الانفجار كان قويا جدا ووقع في دار النصر وهي موقع عسكري للحرس الجمهوري.

    واضاف الموقع ان سكان البلدة افزعتهم قوة الانفجار الذي شعر به السكان على بعد كيلومترين والحق اضرارا بعشرات المنازل المجاورة وهشم نوافذها.

    واستغل متشددون على صلة بتنظيم القاعدة الاضطراب السياسي المستمر منذ عام في اليمن لتعزيز وجودهم هناك خاصة في الجنوب الذي تتزايد فيه النزعة الانفصالية.

    وقالت وزارة الدفاع الامريكية (البنتاجون) ومسؤول امني ان مسلحين فتحوا النار على فريق امني امريكي لدى تدريبه جنودا يمنيين في جنوب البلاد امس الجمعة.

    ودعمت الولايات المتحدة والسعودية اللتان تخشيان من ترسيخ القاعدة وجودها في اليمن خطة توسطت فيها دول الخليج العربية سلم بموجبها صالح السلطة لنائبه عبد ربه منصور هادي الذي ادى اليمين الدستورية الشهر الماضي.

    وتعرض الحرس الثوري الذي يقوده احمد علي نجل صالح ايضا لتفجير انتحاري قتل فيه ما لا يقل عن 26 شخصا على الأقل في اليوم الذي ادى فيه هادي اليمين.

أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط

اضف تعليق

بريدك الإلكتروني لن يظهر علناً احتراماً للخصوصية