أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط
  • شبان متشددون يقتحمون جامعة تونسية ويستبدلون العلم الوطني براية سوداء
    الاربعاء, 07 مارس 2012

    تونس - يو بي أي - إقتحم عدد من الطلبة المحسوبين على "التيار السلفي" المتشدد كلية الآداب في "منوبة"، غرب تونس العاصمة، وقاموا بإنزال علم البلاد من وسط ساحة الكلية ورفعوا مكانه الراية السوداء التي ترمز إلى الخلافة الراشدة.

    وقال شاهد إن "كلية الآداب بمنوبة تشهد حالياً توتراً شديداً، حيث تم الإعتداء على عميد الكلية، وعلى عدد من الطلبة، حيث يتصرف طلبة التيار السلفي المتشدد كأنهم يشاركون في غزوة".

    وأشار إلى أن "أجواء من التوتر تخيم منذ الأمس على جامعة منوبة على خلفية معاقبة 6 طلبة بسبب إثارة البلبلة في الجامعة". فيما أكد عميد كلية الآداب بمنوبة "الحبيب الكزدغلي" أن "الدروس توقفت بالكلية بسبب ممارسات عدد من الطلبة الذين تعمدوا منع بقية الطلبة من الدخول إلى الكلية". وأكد أن "عدداً كبيراً من الشبان الملتحين من خارج الكلية شاركوا في هذه الممارسات رافعين الرايات السوداء والتي كتب عليها "لا إله إلا الله محمد رسول الله".

    في حين دعت حركة "كلنا تونس"، في بيان، إلى التعبئة يوم الخميس أمام المجلس الوطني التأسيسي "للدفاع عن مبادئ المواطنة وحرمة الوطن وسيادة تونس إلى جانب الدفاع عن مكاسب المرأة".

    وقالت إن هذه الدعوة تأتي بعد "إقتحام مجموعة من السلفيين الحرم الجامعي بمنوبة وتعمدهم نزع علم تونس ووضع الراية السوداء بدلاً عنه".

    وإستنكرت الحركة في بيانها ما وصفته بـ"دوس حرمة المؤسسة الجامعية دون أية ردة فعل من الحكومة"، وطالبت في الوقت ذاته الرئيس التونسي المؤقت والحكومة "بموقف صارم يرتقي إلى مستوى ما حصل من انفلات وتجاوزات لا يمكن اليوم السكوت عنها".

أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط

اضف تعليق

بريدك الإلكتروني لن يظهر علناً احتراماً للخصوصية