أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط
  • «حائل»: الشرطة تؤكّد.. و«الشؤون الاجتماعية» تنفي
    الاربعاء, 19 أكتوبر 2011
    حائل - محمد الخمعلي

    أحبط رجال الأمن وعاملون في دار الملاحظة الاجتماعية في منطقة حائل أمس محاولة انتحار لحدثين في الدار، عمدا إلى لف عنقيهما ببطانية، احتجاجاً على حبسهما في غرفة العزل الانفرادي. وأوضح الناطق باسم شرطة منطقة حائل العقيد عبدالعزيز الزنيدي لـ«الحياة»، أن وحدة الشرطة في الدار أُبلغت عن إحباط محاولة انتحار حدثين، إذ تمت السيطرة عليهما قبل وقوع أي مكروه لهما. غير أن حديث الناطق باسم شرطة منطقة حائل، نفاه المدير العام للشؤون الاجتماعية المكلف في المنطقة محمد المناحي الذي قال لـ«الحياة»: «لم تكن هناك أية محاولة للانتحار داخل دار الملاحظة أمس».

    وفي سياق ذي صلة، سلم أحد حدثين هاربين من دار الملاحظة الاجتماعية في منطقة حائل أول من أمس نفسه بعد هروبهما السبت الماضي، بعد أن استغلا انشغال المراقبين ورجال الأمن بأداء صلاة المغرب. وذكر الناطق باسم شرطة منطقة حائل العقيد الزنيدي لـ«الحياة»، أن أحد الحدثين المشار إليهما قام أول من أمس (الاثنين) بتسليم نفسه، وحضر إلى دار الملاحظة الاجتماعية بصحبة والده، لافتاً إلى أن عمليات البحث مستمرة وجارية عن الحدث الذي لا يزال هارباً.

أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط

اضف تعليق

بريدك الإلكتروني لن يظهر علناً احتراماً للخصوصية