أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط
  • مدير «الإنتربول» الدولي : جامعة نايف مؤسسة مهمة في تحقيق الأمن العالمي
    السبت, 21 يناير 2012
    الرياض - «الحياة»

    تنظم جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية بالتعاون مع المنظمة الدولية للشرطة الجنائية «الإنتربول»، والمنظمة الدولية للهجرة اليوم حلقة علمية موضوعها «مكافحة الاتجار بالبشر» بمقر الجامعة بالرياض، وتستمر لمدة خمسة أيام. وأوضح رئيس الجامعة الدكتور عبدالعزيز الغامدي، أن هذه الحلقة العلمية تأتي في إطار سعي الجامعة لاستشراف القضايا الأمنية المهمة، باعتبارها الجهاز العلمي لمجلس وزراء الداخلية العرب، إذ تواصل الجامعة الاستفادة من تجارب الدول المتقدمة والمنظمات الدولية في مجال مكافحة الاتجار بالبشر، الذي توليه الجامعة اهتمامها وعنايتها بتوجيه من ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس المجلس الأعلى للجامعة الأمير نايف بن عبدالعزيز، ووزراء الداخلية العرب، إذ أصدرت الجامعة في مجال مكافحة الاتجار بالبشر(17) إصداراً علمياً، ونفذت (22) بحثاً، وعقدت (5) ندوات، و(6) حلقات علمية، إضافة إلى مناقشة الموضوع من خلال رسائل الماجستير والدكتوراه. ونوّه بالتعاون المستمر بين الجامعة و«الإنتربول» لتحقيق الأمن بمفهومه الشامل عربياً ودولياً.

    من جهته، عبر الأمين العام للمنظمة الدولية للشرطة الجنائية (الإنتربول) الدكتور رونالد نوبل، عن تقدير المنظمة الدولية للدور الكبير الذي تقوم به جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية، التي هي أحد أهم المؤسسات الدولية التي يتعاون معها «الإنتربول» لنشر الأمن والسلام في العالم، موضحاً أنه توجد العديد من القواسم المشتركة التي تجمع بين الجانبين في سبيل تحقيق الأمن الشامل عربياً ودولياً.

أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط

اضف تعليق

بريدك الإلكتروني لن يظهر علناً احتراماً للخصوصية