أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط
  • «فلكي»: موجة البرد تستمر طوال أيام إجازة منتصف العام
    الأحد, 22 يناير 2012
    بريدة - منصور الفريدي

    حذّر عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك الدكتور خالد الزعاق من خطورة موجة البرد، التي ضربت المملكة منذ مساء أول من أمس (الجمعة)، خصوصاً على كبار السن والأطفال، مؤكداً أنها ستستمر طوال فترة إجازة منتصف العام.

    وقال لـ«الحياة»: «موجة البرد الجاثمة على صدورنا الآن، خطرة خصوصاً على الأطفال، وكبار السن، وكذلك سالكي الطرقات، لأنه سيكون هناك زحف للرمال المتحركة والغبار العابر في بعض الأحيان»، لافتاً إلى أن «الشبط» أولها محرق وآخرها مورق، ما يعني أن البرد سيستمر طوال فترة الإجازة.

    وأضاف أن البرد في الفترة الحالية يسمى عند الحاضرة ببرد شباط، وعند البادية ببرد اللاسع، وعند البحارة ببرد «الأزيرق» مأخوذة من أنه الأبدان من شدته تزرق، مشيراً إلى أن سبب البرد يعود إلى مرتفع جوي قادم من منطقة في بطاح «سيبيريا» في «روسيا» تنخفض فيها الحرارة الآن إلى 60 درجة تحت الصفر، «ويمتد علينا منها لسان يلتهم بلاد «فارس» و«الشام»، وشمال ووسط وشرق «السعودية»، و«الكويت»، إلا أن هذا اللسان يقطع في جنوب «وادي الدواسر»، ويتلاشى على نفسه.

    إلى ذلك، وجّه وزير الشؤون الاجتماعية الدكتور يوسف العثيمين بسرعة إنهاء إجراءات صرف إعانات الجمعيات الخيرية في المملكة، وكذلك دعم خاص للجمعيات الخيرية في المناطق الشمالية من المملكة، وهي: الجوف، والحدود الشمالية، وتبوك، وحائل لمواجهة موجة البرد القارس التي تمر بها المملكة هذه الأيام، إذ بلغ مجموع هذه الإعانات لهذه الدفعة 180 مليون ريال.

    من جهتها، حذرت المديرية العامة للدفاع المدني جميع المواطنين والمقيمين من التهاون في استخدام وسائل التدفئة نتيجة موجة البرد التي بدأت تجتاح معظم مناطق المملكة هذه الأيام.

    ودعت إلى أخذ الحيطة والحذر عند استخدام وسائل التدفئة سواءً عن طريق الحطب أو الفحم، مؤكدة أنه يجب إشعالها خارج الغرف وإدخالها بعد تحولها إلى جمر مع ترك النوافذ مفتوحة لتلافي حدوث اختناق.

    كما حذرت من ترك المدفئة في وضع التشغيل في حال النوم، ومتابعة الأطفال وعدم تركهم بمفردهم خوفاً من العبث بها، وعدم إشعال النار داخل المخيمات بغرض التدفئة، أو الطبخ وتخصيص أماكن آمنة لها.

    ودعت المديرية العامة للدفاع المدني الجميع إلى زيارة موقعها الإلكترونيWWW.998.GOV.SA لاحتوائه على تعليمات وإرشادات خاصة بمثل هذه الحالات.

أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط

اضف تعليق

بريدك الإلكتروني لن يظهر علناً احتراماً للخصوصية