أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط
  • التويجري: إنشاء 200 مركز لـ«الدفاع المدني» في مناطق المملكة
    الاربعاء, 14 مارس 2012
    الرياض – «الحياة»

    كشف المدير العام للدفاع المدني الفريق سعد بن عبدالله التويجري، عن إنشاء 200 مركز جديد للدفاع المدني في جميع مناطق المملكة، مؤكداً أن الدفاع المدني السعودي يشهد طفرة هائلة في البنية الأساسية التدريبية من خلال إنشاء عدد كبير من معاهد ومراكز التدريب، تشمل مدينة تدريب متكاملة يجري العمل فيها حالياً بكفلة تصل إلى بليون ريال وفق أحدث المواصفات العالمية، يرافق ذلك تركيز على تطوير القوى البشرية من الضباط والأفراد للتعامل مع كل أنواع الحوادث.

    وبحث التويجري خلال استقباله في مكتبه بالمديرية أمس، وفداً من كلية خدمات الإطفاء البريطانية برئاسة مدير الكلية كيم روبنسون يرافقه مدير التعاون الدولي بالكلية ديريك لوف، إجراءات تنفيذ عدد من البرامج التدريبية لرجال الدفاع المدني بالكلية البريطانية، تشمل التعامل مع حوادث المباني العالية، وبرنامج لتدريب 200 من ضباط الدفاع المدني كرؤساء لوحدات الإطفاء التي ستستحدث في مراكز الدفاع المدني، وكذلك برنامج تدريب المدربين من ضباط الدفاع المدني، إضافة إلى بحث إجراءات عدد من الخبراء بالكلية البريطانية للإشراف على برامج التدريب بمعهد الدفاع المدني.

    وأشار إلى وجود عدد كبير من الضباط المبتعثين في كثير من الجامعات الأوروبية والأميركية لنيل درجات الماجستير والدكتوراه في التخصصات كافة، من خلال برامج خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز للابتعاث، وبدعم ومتابعة ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الأمير نايف بن عبدالعزيز، بما يتناسب مع برامج وخطط تطوير الدفاع المدني وحاجاته الميدانية الحالية والمستقبلية.

    من جهته، أعرب مدير التعاون الدولي بكلية خدمات الإطفاء البريطانية ديريك لوف عن إعجابه الشديد بالهيكل التنظيمي والإداري لجهاز الدفاع المدني السعودي، قائلاً: «يعد أفضل مما هو موجود في المملكة المتحدة، مستدلاً على ذلك بوجود إدارات متخصصة للإطفاء وأخرى للسلامة والحماية المدنية تحت مظلة المديرية العامة للدفاع المدني، وهو ما يحقق درجة من العمل التخصصي غير موجودة في المملكة المتحدة».

    وأشاد مدير كلية خدمات الإطفاء البريطانية كيم روبنسون بالمستوى المميز للمنشآت التدريبية بالدفاع المدني، التي اطلع عليها بمعهد تدريب الدفاع المدني بالرياض، معبراً عن سعادته بالمستوى المميز والانضباط والجدية لضباط الدفاع المدني الذين درسوا بكلية خدمات الإطفاء البريطانية.

    وأكد أن ما شاهده يجعل الجميع حريصاً على استقبال المزيد من الضباط والأفراد في المستقبل القريب في كلية خدمات الإطفاء البريطانية، «خصوصاً قيادات مراكز الإطفاء والوحدات الميدانية المعنية بمكافحة الحرائق»، مشيراً إلى أنه من المفيد والضروري مشاهدة المنشآت التدريبية لجهاز الدفاع المدني بالمملكة، والتعرف عن قرب على بيئة العمل المراد التدريب عليها ومعرفة المخاطر الافتراضية التي يتعامل معها رجال الدفاع المدني بالمملكة لتحديد الحاجات التدريبية المناسبة، لافتاً إلى أهمية إيفاد عدد من المدربين من منسوبي الكلية للإطلاع على طبيعة عمل رجال الدفاع المدني ووسائل تعاملهم مع حوادث الحريق المختلفة بما في ذلك حوادث الأبراج والمركبات.

أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط

اضف تعليق

بريدك الإلكتروني لن يظهر علناً احتراماً للخصوصية