أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط
  • 4 شركات ترفع السيولة لأعلى مستوياتها في 5 سنوات
    الثلاثاء, 20 مارس 2012
    الرياض - عبده المهدي

    سجلت السوق المالية السعودية في تعاملاتها أمس ارتفاعاً ملحوظاً في معدلات الأداء التي تشمل قيمة الأسهم المتداولة وكميتها، وعدد الصفقات المنفذة، صاحبه ارتفاع في أسعار 28 في المئة من الأسهم فقط، عند المقارنة مع جلسة أول من أمس.

    وشهدت تعاملات أمس تخطي السيولة المتداولة 21 بليون ريال للمرة الأولى منذ 5 سنوات، إذ كانت أكبر سيولة متداولة سابقة 22.77 بليون ريال، وسُجلت في 21 آذار (مارس) 2007، والمتابع لتعاملات السوق في الفترة الأخيرة يجد التأثير الإيجابي لأداء 4 شركات من السوق، تتركز عليها المضاربات، ويرتفع عليها التنفيذ جلسة بعد أخرى، وهي سهم «زين السعودية» و«الإنماء» و«دار الأركان» و«كيان السعودية»، بينما تراجعت مساهمة سهم «سابك» في السيولة المتداولة أمس إلى ما نسبته 4 في المئة مقابل أكثر من 10 في المئة قبل شهر.

    وخلال الجلسات الأربع الأخيرة سجل مؤشر السوق نمواً إيجابياً في القراءة، إلا أن نسب النمو أخذت في التراجع من 0.62 في المئة في جلسة الأربعاء الماضي إلى 0.43 في المئة السبت الماضي، ثم تراجعت إلى 0.20 في المئة أول من أمس، بينما بلغت الزيادة في المؤشر أمس 0.004 في المئة، تعادل 0.32 في المئة، ليستقر المؤشر عند مستوى 7616.01 نقطة، مقابل 7615.69 نقطة أول من أمس، ليحافظ على مكاسبه منذ مطلع السنة والبالغة 18.67 في المئة، وتعادل 1198 نقطة.

    وأنهت أسهم 102 شركة تعاملات أمس على تراجع في أسعارها، من أصل 150 شركة جرى تداول أسهمها، بينما ارتفعت أسهم 42 شركة، واستقرت أسهم 6 شركة عند أسعارها نهاية الجلسة السابقة، لترتفع القيمة السوقية عند الإغلاق إلى 1.501 تريليون ريال، بزيادة 1.427 بليون ريال، نسبتها 0.10 في المئة، جاء ذلك بعد ارتفاع السيولة المتداولة إلى 21.57 بليون ريال، بزيادة 20 في المئة، فيما ارتفعت الكمية المتداولة 21 في المئة، إلى 1.06 بليون سهم، نُفذت من خلال 350 ألف صفقة، بنسبة زيادة 6 في المئة.

    وبتأثير ضغوط البيع استقرت مؤشرات 10 قطاعات في المنطقة السالبة، وجاءت نسب الهبوط متفاوتة بحسب وزن الأسهم المتراجعة أسعارها في كل قطاع، وسجل مؤشر «التأمين» أكبر خسارة نسبتها 1.55 في المئة، بعد تراجع أسهم 29 شركة من القـــطاع، وارتفــاع 3 أسهم، منها سهم «أليانز إس إف» المرتفـــــع 9.02 في الـــمئة، إلى 99.75 ريال.

    وحقق مؤشر «التطوير العقاري» أكبر زيادة نسبتها 3.13 في المئة، بدعم من ارتفاع 5 شركات، أبرزها سهم «دار الأركان» الذي سجل خامس أكبر زيادة نسبتها 6.13 في المئة، إلى 13.85 ريال، من تداول 95 مليون سهم، قيمتها 1.3 بليون ريال.

    وسجل مؤشر «المصارف» ثاني أكبر زيادة، نسبتها 0.48 في المئة، بتأثير من صعود 4 أسهم، في مقدمتها سهم «الإنماء» الذي سجل زيادة نسبتها 9.80 في المئة، إلى 16.25 ريال، وتصدر سهم «تكوين» الأسهم الرابحة، بنسبة زيادة 9.82 في المئة، وصولاً إلى 61.50 ريال، فيما حقق سهم «زين السعودية» أكبر سيولة متداولة بلغت 3.1 بليون ريال، نسبتها 14.4 في المئة، صعد سعره خلالها 3.60 في المئة، وصولاً إلى 11.50 ريال.

أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط

اضف تعليق

بريدك الإلكتروني لن يظهر علناً احتراماً للخصوصية