أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط
  • الاتحاد والهلال .. الحسم في الرياض
    Mon, 23 أبريل 2012
    جدة – فارس العتيبي

    خرج الاتحاد وضيفه الهلال بالتعادل الإيجابي بهدفين لكليهما في ذهاب دور الثمانية لكأس خادم الحرمين الشريفين للأندية الأبطال، سجل هدفي الهلال أحمد الفريدي وسالم الدوسري، وللاتحاد حسني عبدربه (هدفين)، ويلتقي الفريقان يوم الخميس المقبل في مواجهة الرد.

    جاءت البداية هلالية من خلال السيطرة الميدانية والهجمات السريعة التي شكلت خطورة حقيقية على مرمى أصحاب الضيافة منذ الدقائق الأولى، وعمد مدربا الفريقين كانيدا في الاتحاد وهاسيك في الهلال إلى تكثيف منطقة المناورة بأكبر عدد من اللاعبين رغبة في التحكم بمجريات اللعب وامتلاك زمام المبادرات الهجومية، ونجح الضيوف في تهديد أصحاب الأرض باكراً من خلال الكرات البينية السريعة، واللعب من لمسة واحدة ما شكل إرباكاً كبيراً لدفاع الاتحاد، وكاد هرماش أن يهز الشباك للمرة الأولى من كرة مررها له الفريدي وسددها أرضية زاحفة إلى جوار القائم (5)، ونجح الفريدي في إحراز الهدف الأول لفريقه من تمريرة هرماش ضرب بها دفاع الاتحاد ليتجاوز الفريدي أسامة المولد في طريقه إلى المرمى ويضع الكرة بذكاء في شباك مبروك زايد مسجلاً الهدف الهلالي الأول (7).

    ونظم لاعبو الاتحاد صفوفهم بعد الهدف وتحرروا من قيودهم الدفاعية واندفعوا إلى الأمام بحثاً عن هدف التعادل، ساعدهم في ذلك تراجع الضيوف لمناطقهم الخلفية، واعتمادهم على الهجمات المرتدة السريعة لاستغلال سرعة الدوسري، والعابد والفريدي، وفي الهجوم يوسف العربي، وأهدر المغربي فوزي عبدالغني فرصة التعديل من كرة انفرادية مررها له حسني عبدربه لكن تسديدته استقرت في أحضان الحارس حسن العتيبي (18)، ومع توالي الضغط الاتحادي وتواصل الهجمات المكثفة تمكن المصري حسني عبدربه من إحراز هدف التعادل لمصلحة فريقه من خطأ على مشارف منطقة الجزاء نفذه بدقة في الشباك «الزرقاء» (24)، وأنسل العابد بكرة من الجهة اليسرى في غفلة دفاعية وواجه المرمى، وسددها قوية إلى جوار القائم مهدراً فرصة محققة للتسجيل (29)، وأرسل الدوسري كرة جانبية حولها العربي (بالكعب) إلى جوار القائم «الأصفر» (33)، وتعرض قائد الاتحاد ومدافعه أسامة المولد لإصابة مفاجئة في قدمه، لم تمكنه من إكمال النزال ليدخل مشعل السعيد الذي لعب في الظهير الأيسر، وعاد المنتشري لقلب الدفاع (36)، وهيأ هزازي كرة لنفسه داخل منطقة الجزاء الهلالية سددها قوية إلى خارج الملعب (39)، وساد الهدوء بقية الدقائق، وبات اللعب سجالاً بين الفريقين من دون خطورة تذكر حتى أعلن الحكم مرعي العواجي نهاية أحداث الشوط الأول بتعادل الفريقين الإيجابي بهدف لكل منهما.

    وفي الشوط الثاني، أجرى مدرب الاتحاد تغييره الأول بنزول هتان باهبري بدلاً من عبده عطيف (52) لتنشيط النواحي الهجومية وإعطائها مزيداً من القوة والفاعلية، وتوغل سالم الدوسري بكرة في منطقة الجزاء الاتحادية ومررها عرضية قوية طالت على العربي (53)، ونجح المتألق حسني عبدربه من إحراز هدف فريقه الثاني بعد كرة جانبية من باهبري وضعها برأسه ووضعها في الشباك ليشعل المدرجات «الصفراء» ويقلب الطاولة على الضيوف بالهدف الثاني (55)، وسدد العربي كرة زاحفة من مسافة بعيدة بيسراه مرت إلى خارج الملعب (60)، وتحرك مدرب الهلال هاسيك وأجرى تغييرين بنزول الشلهوب وسعد الحارثي، وأهدر نايف هزازي فرصة مؤكدة من كرة انفرادية سددها قوية تصدى لها العتيبي (78)، وأخطأ الحارس مبروك زايد في لعب الكرة بيده في منتصف ملعبه ليستلمها الدوسري وبعد سلسلة من التمريرات بينه وبين الشلهوب والعربي وجد الدوسري نفسه في مواجهة زايد ليغمز الكرة بلمسة ويسكنها الشباك الصفراء (82)، وأرسل عبدربه قذيفة هائلة أمسكها العتيبي بصعوبة (86)، وأشهر الحكم العواجي البطاقة الصفراء الثانية (الحمراء) في وجه إبراهيم هزازي لإعاقته الفرج قبل دخوله منطقة الجزاء ليكمل الاتحاد الدقائق الأخيرة من الوقت بدل الضائع بعشرة لاعبين.

أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط

Add comment

The content of this field is kept private and will not be shown publicly.