• 1290354985186999100.jpg
 
بيروت
°22 م
°21 م
مشمس
لندن
°21 م
°11 م
زخات مطر
الرياض
°40 م
°26 م
مشمس
 
Dow Jones Industr(10340.7)
NASDAQ Composite(2518.12)
FTSE 100(5732.83)
^CASE30(0)
USD to EUR(0.7265)
USD to GBP(0.6245)
أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط
  • عبدالعزيز بن عبدالله:أسبوع «المبادرة» يهدف إلى تنمية ثقافة العمل الحر
    الأحد, 21 نوفمبر 2010
    الرياض – «الحياة»

    شاركت المملكة العربية السعودية في الأسبوع العالمي للمبادرة الذي بدأ أمس، وينفذ بالتزامن في أكثر من 100 دولة حول العالم، بهدف تنمية ثقافة العمل الحر.

    وافتتح مستشار خادم الحرمين الشريفين رئيس مجلس أمناء صندوق المئوية الأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز، مشاركة المملكة في الأسبوع العالمي للمبادرة، وقال في كلمة الافتتاح: «نعمل جميعاً من خلال توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، التي تصب وتهدف إلى كل ما من شأنه تنمية هذا الوطن وأبنائه، لا سيما الشباب الذين يوليهم بعطفه الأبوي ونظرته المستقبلية الثاقبة جل رعايته الكريمة».

    وأضاف: «ومن هذا المنطلق نفتتح هذا الأسبوع العالمي للمبادرة الذي يهدف إلى تنمية ثقافة العمل الحر والحث عليه كخيار لحياة كريمة وكبديل للعمل الوظيفي».

    وتابع: «إن الأسبوع العالمي للمبادرة ينفذ في أكثر من 100 دولة حول العالم حتى الآن، وشاركت المملكة العربية السعودية في الاحتفال به من خلال فعاليات متعددة منذ بدايته في عام 2008، وكذلك في عام 2009 بإقامة ورش عمل ودورات تدريبية وتوزيع مطبوعات توعوية».

    وزاد: «نحن اليوم نفتتح هذا الأسبوع الذي يستضيفه المركز الوطني للمبادرة التابع لصندوق المئوية، كلنا أمل بمشاركة الجميع أفراداً ومؤسسات من القطاعين العام والخاص، متطلعين إلى إقامة فعاليات تليق بتمثيل المملكة في هذا الحدث المهم والحيوي».

    من جهتها، أشارت المديرة العامة للمركز الوطني للمبادرة منيرة الغامدي إلى أن فكرة الأسبوع تقوم على مشاركة دولية عبر تحفيز وتنمية ثقافة العمل الحر، وإيجاد فكر يتبنى هذا النوع من العمل، بوصفه خياراً من شأنه إيجاد مصدر دخل للفرد السعودي، وعدم اقتصار الدخل على الوظيفة مدفوعة الأجر.

    ودعت الغامدي في تصريح إلى «وكالة الأنباء السعودية» «الجهات المعنية مثل الجامعات والكليات والمدارس والغرف التجارية ومراكز المشاريع الصغيرة في الغرف التجارية والبنوك، وغيرها من الجهات، حكومية كانت أو خاصة، إلى أن تقيم فعاليات لرفع الوعي بثقافة العمل الحر».

    وبيّنت أن «الفعاليات قد تكون مبسطة كطباعة الملصقات أو النشرات التوعوية، وقد تكون المشاركة عبر إقامة ورش عمل ومحاضرات وبرامج تدريبية تؤهل الشباب لممارسة العمل الحر، أو عبر تنظيم مسابقات لأفضل دراسات جدوى، أو العمل على إيجاد برامج تدريب وتعليم إلكترونية في مواقع الجامعات ومجالات أخرى يمكن التعرف اليها، من خلال موقع الأسبوع www.unleashingideas.org.

    وتابعت إن «الأسبوع العالمي للمبادرة يعد فرصة للتواصل بين شباب المملكة وشباب العالم، من خلال أنشطة توعوية وتثقيفية في مجال العمل الحر تعزز الانفتاح الإيجابي على العالم، وتعمل على تبادل الثقافة المعرفية في مجال الأعمال حتى مع قادة الأعمال الدوليين في دول حققت تقدماً في مجال المبادرة مثل الولايات المتحدة الأميركية وسنغافورة وماليزيا».

أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط

اضف تعليق

بريدك الإلكتروني لن يظهر علناً احتراماً للخصوصية