بيروت
°22 م
°21 م
مشمس
لندن
°21 م
°11 م
زخات مطر
الرياض
°40 م
°26 م
مشمس
 
Dow Jones Industr(10340.7)
NASDAQ Composite(2652.87)
FTSE 100(5899.94)
^CASE30(0)
USD to EUR(0.7471)
USD to GBP(0.6405)
أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط
  • لبنان وسورية يوقعان برنامجاً لتنفيذ اتفاق التعاون السياحي
    الثلاثاء, 11 يناير 2011
    بيروت – «الحياة»

    وقع وزيرا السياحة اللبناني فادي عبود والسوري سعدالله آغا القلعة، البرنامج التنفيذي لاتفاق التعاون السياحي بين البلدين للأعوام 2011 - 2015، في حضور الأمين العام للمجلس الأعلى السوري اللبناني نصري خوري وسفير سورية في لبنان علي عبدالكريم علي.

    وأعلن عبود أن هذا الاجتماع الثنائي «يسبق الاجتماع الوزاري غداً (اليوم)»، الذي يجمع في بيروت وزراء سياحة تركيا والأردن وسورية الى جانب لبنان. واعتبر أن «التكامل السياحي بين لبنان وسورية تحديداً هو موضوع لمصلحة البلدين»، آملاً في أن يكون «جدياً، إضافة الى الرحلات الجوية لتأمين الخدمات التي يريدها السائح وكل مواطن في البلدين».

    ورأى آغا القلعة، أن السياحة في سورية ولبنان «أصبحت صناعة حقيقية تشارك في نسبة عالية في الناتج المحلي، ففي لبنان هي بحدود 22 في المئة، وفي سورية 13 في المئة، كما تؤمّن فرص عمل تنعكس على المواطنين بكل خير». وأكد أن البلدين «كإقليم سياحي مشترك قادر على جذب عشرات الملايين من السياح في العالم»، مشدداً على ضرورة «تنسيق جهودنا لجذب زيارات المغتربين في مسارات سياحية مشتركة».

    ورأى خوري، أن «مسيرة التكامل السياحي بدأت تخطو خطوات سريعة، بعدما توقفت عملية التنسيق والمتابعة فترة من الزمن لظروف نعرفها جميعاً». وأكد أن للسياحة «دوراً أساسياً في التنمية الاقتصادية وهو طموح وهدف من أهداف العمل المشترك اللبناني السوري».

    وعن حماية الاتفاق من أي انتكاسة، أعلن عبود «البحث في هذه النقطة تحديداً خلال الزيارة الأخيرة مع رئيس الحكومة سعد الحريري لرئيس الجمهورية السورية بشار الأسد، بما معناه ضرورة فصل الموضوع السياسي عن الشؤون الحياتية والاقتصادية والسياحية».

    وعن التسهيلات على الحدود في المصنع، أوضح عبود أن «لا علاقة للجانب السوري بهذا الموضوع، الذي تتمتع حدوده بالخدمات السياحية المميزة، إنما التقصير هو في الجانب اللبناني وكوزير سياحة وعدت منذ سنة بإنشاء استراحة، نتمنى ألا يستمر بناؤها حوالي السنة أيضاً».

    وأعلن آغا القلعة، أن سورية «أنهت العام الماضي باستقبال 8 ملايين و500 ألف سائح، وبإنفاق سياحي بلغ 8 بلايين دولار، ولدينا استثمارات قيد الإنشاء لتوفير 80 ألف سرير فندقي جديد، وكلفتها 7 بلايين دولار».

أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط

اضف تعليق

بريدك الإلكتروني لن يظهر علناً احتراماً للخصوصية