• 1318345986281150200.jpg
 
بيروت
°22 م
°21 م
مشمس
لندن
°21 م
°11 م
زخات مطر
الرياض
°40 م
°26 م
مشمس
 
Dow Jones Industr(10340.7)
NASDAQ Composite(2583.03)
FTSE 100(5395.7)
^CASE30(0)
USD to EUR(0.7326)
USD to GBP(0.6415)
أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط
  • مسعى فلسطيني لإدراج «المهد» والبحر الميت ضمن قائمة «يونيسكو» للتراث العالمي
    الثلاثاء, 11 أكتوبر 2011

    رام الله - رويترز - قال الوزير المسؤول عن الثقافة والآثار الفلسطيني حمدان طه إن السلطة ستسعى إلى إدراج مهد المسيح في بيت لحم على قائمة التراث العالمي عندما تمنحهم «منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة» (يونيسكو) عضوية كاملة، ثم سيرشحون مواقع أخرى على أراضٍ تحتلها إسرائيل لإدراجها ضمن هذه المواقع.

    وأضاف أن العضوية حق طبيعي للفلسطينيين، واصفاً اعتراضات بعض الحكومات، بما فيها الولايات المتحدة، بأنها «مؤسفة». وأضاف أنه بعد الحصول على عضوية «يونيسكو» سيستأنف الفلسطينيون مسعاهم لإدراج بيت لحم وكنيسة المهد الموجودة فيها على قائمة مواقع التراث العالمي، علماً أن الترشيح العام الحالي رُفض لأن الفلسطينيين لا يتمتعون بعضوية كاملة في «يونيسكو». وقال: «هذا مثال بسيط كيف لم يتيسر لفلسطين الحفاظ على تراثها الثقافي بالأدوات الممنوحة لكل دول العالم... بعد اجتماع طلب العضوية سندعو مركز التراث العالمي إلى تفعيل هذا الطلب». واستطرد: «نتوقع بعد بيت لحم أن تتلوها مواقع أخرى».

    وإلى جانب البحر الميت، أدرجت السلطة الفلسطينية طرق الحج القديمة وبلدتي نابلس والخليل ضمن 20 موقعاً ثقافياً وطبيعياً قال طه إنها سترشح كمواقع للتراث العالمي. وزاد: «لا نرى الـ «يونيسكو» كمسرح للمواجهة وإنما لبناء الجسور». وتابع: «تمت جهود السنة الماضية لإعداد ملف ترشيح مدينة الخليل قامت بها بلدية الخليل». وتابع: «إذا ما تجاوزنا عقبة العضوية، بالتأكيد هذه المواقع متوقع لها أن تعد ملفات ترشيح تقدم إلى لجنة التراث العالمي». ومن المتوقع التصويت على عضوية الفلسطينيين في المؤتمر العام لـ «يونيسكو» الذي يجرى من 25 تشرين الأول (أكتوبر) إلى العاشر من تشرين الثاني (نوفمبر). ويتمتع الفلسطينيون بوضع مراقب في «يونيسكو» منذ عام 1974.

أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط

اضف تعليق

بريدك الإلكتروني لن يظهر علناً احتراماً للخصوصية