بيروت
°22 م
°21 م
مشمس
لندن
°21 م
°11 م
زخات مطر
الرياض
°40 م
°26 م
مشمس
 
Dow Jones Industr(10340.7)
NASDAQ Composite(2618.64)
FTSE 100(5512.7)
^CASE30(0)
USD to EUR(0.7649)
USD to GBP(0.6399)
أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط
  • برلسكوني يغادر الحكومة مع مزهرية وسيف
    الاربعاء, 16 نوفمبر 2011

    روما، ا ف ب، أفرغ سيلفيو برلسكوني مقر رئاسة الحكومة "بالاتزو شيغي" من أغراضه الشخصية فحمل معه سيفا كازاخستانيا ومزهرية صينية ثمينة وثلاث صور، على ما أفادت الصحيفة اليسارية اليومية "لا ريبوبليكا".

    والسيف هو هدية من الرئيس الكازاخستاني نور سلطان نزارباييف أما المزهرية الصينية العائدة إلى عهد سلاسة مينغ فهبة من وفد زاره اخيرا من بكين.

    وعندما تلقى برلسكوني المزهرية ادعى أنه يوقعها ثم قال لزائريه المذهولين وهو يبتسم "هذه الأزهار الصغيرة جميلة ولكن أحضروا لي المرة المقبلة مزهرية عليها مشاهد من كاما-سوترا"، علما أن الفن الإباحي الهندي لا علاقة له بالصين.

    أما الصور الثلاث التي أخذها معه فهي صور له مع البابوين الأخيرين يوحنا بولس الثاني وبينيديكتوس السادس عشر ومع الرئيس الأميركي السابق جورج بوش الذي يعتبره صديقه الوحيد، على ما ذكرت الصحيفة نفسها.

    وأضافت الصحيفة أن سيلفيو برلسكوني لم يحب يوما قصر "بالاتزو شيغي" وفضل عليه قصر غراتزيولي وهو مقر إقامته الخاص في روما الذي يقع على بعد مئات الأمتار من مقر الرئاسة.

    وعندما عاد إلى "بالاتزو شيغي" سنة 2008 بعدما فاز في الانتخابات التشريعية، جاء تعليقه الأول كما يلي "تنبعث من هذه الغرف رائحة نتنة".

    فانكب بالتالي على "تزيين" مقر رئاسة الحكومة بما يتناسب مع ذوقه وأحضر تحفا فنية من متاحف ايطالية وأصلح تمثالا لمارس كان ينقصه عضو ذكري وآخر لفينوس من دون ذراع.

    وذكرت الصحيفة أن فريقا من المتخصصين أجرى عملية "التنظيف" الأهم أي إزالة كل البيانات الموجودة على أجهزة الكمبيوتر الخاصة بالفريق المغادر.

    وكان سيلفيو برلسكوني قد أعلن استقالته رسميا على وقع تعليقات ساخرة من بعض المعارضين المبتهجين أمام مقر الحكومة.

أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط

اضف تعليق

بريدك الإلكتروني لن يظهر علناً احتراماً للخصوصية