بيروت
°22 م
°21 م
مشمس
لندن
°21 م
°11 م
زخات مطر
الرياض
°40 م
°26 م
مشمس
 
Dow Jones Industr(10340.7)
NASDAQ Composite(2669.86)
FTSE 100(5624.26)
^CASE30(0)
USD to EUR(0.7818)
USD to GBP(0.6453)
أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط
  • اتصالات «تهدئة» بعد أزمة الوثيقة بين «المجلس الوطني» و«هيئة التنسيق»
    الاربعاء, 04 يناير 2012
    الدوحة - محمد المكي أحمد

    علمت «الحياة» من مصادر عربية مطلعة أن «اتصالات من أطراف عربية ومعارضين سوريين» أجريت في سبيل «التهدئة» بين قيادات في «المجلس الوطني السوري» و «هيئة التنسيق الوطنية» السورية بعدما انفجر خلاف علني حول «وثيقة اتفاق» لوحدة المعارضة وقعها قبل أيام في القاهرة رئيس المجلس الوطني الدكتور برهان غليون ورئيس هيئة التنسيق في المهجر الدكتور هيثم مناع .

    وقالت مصادر متطابقة إن أوساط الجامعة العربية «بدت قلقة ومستاءة» من التصعيد الإعلامي المتبادل بين جانبي المعارضة. وأكدت أن «الاتصالات التي أجريت بعيداً من الأضواء ركزت على تطويق انعكاسات التراشق الإعلامي حتى لا تؤثر في جهود الجامعة العربية التي تسعى إلى ترتيب اجتماع مشترك بين وفدين من المجلس الوطني وهيئة التنسيق للتحضير لمؤتمر سوري عام وفقاً للمبادرة العربية».

    وقالت المصادر إن اتصالات الجامعة مع أطراف المعارضة السورية «لم تنقطع بل كثفت بخاصة بعد اندلاع الحملات الكلامية المتبادلة حول اتفاق القاهرة، وأن استفسارات عربية طرحت على المعارضين السوريين عن مدى استعداد فريقي المعارضة للعمل معاً لوضع ترتيبات وتهيئة أجواء عقد المؤتمر السوري العام المقرر في ضوء المبادرة العربية».

    وعلم أن قيادات في المجلس الوطني وهيئة التنسيق تبادلت اتصالات وآراء خلال الساعات الأخيرة، وأن هناك تشديداً على «وقف الحملات الإعلامية» المتبادلة.

    وأكد مصدر في المعارضة لـ «الحياة» أن التوجه الآن هو «لا هجوم إعلامي متبادل، ولا بأس من توضيحات من هذا الطرف أو ذلك لبعض النقاط والمواقف».

    وأكدت مصادر في المعارضة السورية أن الجامعة العربية «تنتظر الجانب العملي من حوارات المعارضة الذي يؤدي إلى بدء أعمال اللجنة التحضيرية للمؤتمر السوري العام»، وخصوصاً أن الجامعة تسعى إلى عقد جلسة تحضيرية للمؤتمر المرتقب في حال سارت الأمور وفقاً لما نصت عليه المبادرة العربية. وشددت المصادر على أن «الجامعة العربية مصرة على التهدئة» بين المجلس الوطني وهيئة التنسيق.

أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط

اضف تعليق

بريدك الإلكتروني لن يظهر علناً احتراماً للخصوصية