• 1310138103309655300.jpg
 
بيروت
°22 م
°21 م
مشمس
لندن
°21 م
°11 م
زخات مطر
الرياض
°40 م
°26 م
مشمس
 
Dow Jones Industr(10340.7)
NASDAQ Composite(2859.81)
FTSE 100(5990.58)
^CASE30(0)
USD to EUR(0.7009)
USD to GBP(0.6228)
أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط
  • الميكروبات لإزالة سموم النفط
    الثلاثاء, 08 سبتمبر 2009

    استخدم علماء بريطانيون الميكروبات لتفتيت السموم في النفط الخام وقالوا إن هذه التقنية يمكن ان تستخدم في التكرير وازالة الملوثات التي تترك في البحيرات الكندية الضخمة عندما يستخلص النفط من رمال القطران.

    واظهر البحث الذي نشره علماء الاحياء الدقيقة من جامعة اسكس ان مركبات حمضية قد تستغرق ما يصل إلى عشر سنوات لتتحلل بشكل طبيعي يمكن فصلها وحتى إبطال مفعولها خلال ايام باستخدام خليط من البكتيريا.

    وقال ريتشارد جونسون عالم الاحياء الدقيقة وطالب الدكتوراه الذي عرض نتائجه في الاجتماع السنوي لجمعية علم الاحياء الدقيقة العام في ادنبرة باسكتلندا "كنا ننظر إلى مجموعة صغيرة من المركبات في المزيج السام العام واستطعنا التخلص من هذه المركبات باستخدام الميكروبات.""والآن نريد ان نتوسع اكثر وان نرى إذا كان بامكاننا التخلص من كل المركبات في المزيج السام باستخدام ما تعلمناه من هذه المجموعة الصغيرة."وتحتوي مكامن رمال القطران على أكبر امدادات النفط في العالم ومع تضاؤل امدادات النفط الخفيف عالي الجودة يحرض المنتجون على الاستفادة من امدادات بديلة مثل النفط الخام الثقيل والخامات الثقيلة الفائقة الجودة مثل رمال القطران.

    ولكن عملية استخلاص النفط والتكرير اللاحق ينتجان تركيزات عالية من المنتجات الثانوية السامة التي تهدد البيئة.

    وأكثر هذه المواد سمية هي مزيج مركبات تعرف باحماض النافثين وهي لا تتحلل ولكن تظل كملوثات في المياه المستخدمة في استخلاص النفط والقطران.

    وفي كندا على سبيل المثال حيث تمثل رمال النفط اكبر مكامن للنفط خارج الشرق الاوسط وتعتبر مصدرا هاما للطاقة الآمنة للولايات المتحدة قدر جونسون ان ما يصل إلى مليار متر مكعب من المياه الملوثة تكمن في بحيرات ضخمة سامة.وقال جونسون إن التركيبات الكيميائية لاحماض النافثين تتنوع حيث اثبت بعضها انه اكثر تعقيدا واصعب في فصله عن الاخرى.ولكن العلماء استخدموا استنباتات مخصبة من مجموعة من البكتيريا من موقع ملوث بقطران الفحم على اربعة احماض نافثينية واستطاعوا فصل الابسط خلال ايام.

    وهم يخططون الآن لتجميع مسارات التحلل التي حددوها ومحاولة تطوير سبل فعالة لازالة احماض النافثين من البيئة.وقال جونسون في حديث عبر الهاتف "الأمل اننا سنستطيع ازالة المركبات السامة كجزء من عملية التكرير وايضا ازالة التلوث من هذه البحيرات... ولاننا نستخدم الميكروبات فإن الأمر رخيص للغاية وسهل نسبيا."

أرسل إلى صديق تعليق
تصغير الخط تكبير الخط

اضف تعليق

بريدك الإلكتروني لن يظهر علناً احتراماً للخصوصية